منتديات بداية
مرحبا بك ايها الزائر العزيز فى منتديات بداية ، ونتمنى لك مشاركة فعالة ، وندعوك للتسجيل لكى تتمتع بصلاحيات عديدة

منتديات بداية

news....edu...chat
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولتسجيل دخول الاعضاء

شاطر | 
 

 انتخابات تاريخية فى العراق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
go

avatar

المساهمات : 8
تاريخ التسجيل : 14/11/2009

مُساهمةموضوع: انتخابات تاريخية فى العراق   الإثنين مارس 08, 2010 1:13 pm

بدأت عملية فرز الأصوات في العراق عقب إغلاق صناديق الاقتراع اليوم الأحد 7-3-2010. وأعلن مسؤولون في المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق أن مكاتب الاقتراع أغلقت عند الخامسة عصراً بالتوقيت المحلي (14,00 تغ).

وقالت مديرة الدائرة الانتخابية حمدية الحسيني إن "المكاتب أغلقت عند الخامسة، بدون أي تمديد لعملية الاقتراع".

وأكد الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق، إد ملكرت، في كلمة أن الخطة الأمنية نجحت في تأمين الانتخابات العراقية.

وأشار إلى أن إعلان النتائج سيستغرق فترة أطول لأن عدد المشاركين في الانتخابات الحالية يفوق بضعفين الانتخابات الماضية.

وتوقع المبعوث الدولي أن تثور بعض الشكاوى حول الإجراءات الانتخابية والنتائج، مشيراً إلى أنها مسألة طبيعية.

ودعا القوى السياسية العراقية إلى القبول بنتائج الانتخابات.


نسب مشاركة مشجعة

وبلغت نسبة المشاركة في محافظة ديالى نحو 90% و64% في الانبار وأكثر من 65% في نينوى وأكثر من 62% في صلاح الدين.

في المقابل، راوحت النسب في المحافظات الشيعية بين 46% في واسط و64% في المثنى وكانت نحو 55% في المناطق الاخرى.

اما في كركوك المتعددة القوميات فقد بلغت النسبة 70% في حين سجلت نسبة 76% في محافظة اربيل ونحو 90% في محافظة السليمانية.

وتشكل هذه النسب المرتفعة في مناطق العرب السنة نكسة للقاعدة التي هددت بقتل كل من يشارك في الانتخابات.

ولم تتمكن من ترهيب العرب السنة هذه المرة خلافاً لعام 2005 عندما ادلى اقل من 1% من الناخبين في الانبار بأصواتهم في بغداد.



طالب الرئيس الأمريكي باراك أوباما دول الجوار بعدم التأثير على الوضع في العراق مشيدا بسير الانتخابات العراقية.

وقال أوباما في خطابه الذي ألقاه في حديقة البيت الأبيض إن الانتخابات تمكنت من تجاوز أعمال العنف، وهو مؤشر على كفاءة الأمن العراقي، مؤكدا على أن الانتخابات العراقية نقلة مهمة في تاريخ العراق .

ودعا أوباما دول الجوار العراقي إلى الابتعاد عن التأثير على الوضع في العراق، مشددا على دعم الولايات المتحدة لحق الشعب العراقي في اختيار قيادته.

ووصف الرئيس أوباما الانتخابات التشريعية بأنها "مرحلة مهمة" في تاريخ العراق، معترفا في الوقت نفسه بأن العراق سيشهد أياما "صعبة للغاية".

وشدد أوباما في كلمة مقتضبة بحضور نائب الرئيس جو بايدن على "أن العراق سيواجه اياما صعبة للغاية وانه قد تحصل ايضا اعمال عنف اكثر على الأرجح، لكن العراق وككل دولة مستقلة وذات سيادة، ستكون له حرية اختيار طريقه الخاص".

ورحب الرئيس الأمريكي "بالمشاركة الكثيفة" للعراقيين في الانتخابات بالرغم من أعمال العنف التي طبعت اليوم الانتخابي وأوقعت 38 قتيلا و110 جريح.

وقد حيا الرئيس الامريكي باراك أوباما "شجاعة" الناخبين العراقيين الذين "تحدوا التهديدات للمضي قدماً في ديمقراطيتهم" في إطار انتخابات تشريعية تخللتها أعمال عنف وتفجيرات أسفرت عن 38 قتيلاً وأكثر من 100 جريح.

وقال أوباما في بيان "أهنئ الشعب العراقي باقتراعه خلال هذه الانتخابات التشريعية المهمة. إنني أكن احتراماً كبيراً لملايين العراقيين الذين رفضوا ان تصدهم أعمال العنف ومارسوا حقهم في التصويت اليوم".

وأضاف "نأسف للخسائر في الارواح اليوم ونحيي شجاعة وتصميم العراقيين الذين تحدوا التهديدات للمضي قدماً في ديمقراطيتهم"، مؤكداً أن "مشاركتهم تثبت ان الشعب العراقي اختار بناء مستقبله عبر العملية السياسية".


الإقبال جيد رغم الإرهاب

وإلى ذلك، أكد فرج الحيدري رئيس المفوضية العليا للانتخابات في العراق أن إقبال الناخبين على مراكز الاقتراع كان جيداً رغم محاولات إرهاب المواطنين بإلقاء العبوات الصوتية. وأضاف أن المفوضية لن تتجه الى تمديد ساعات التصويت لأن إقبال الناخبين كان جيداً.

وفي وقت سابق أفاد مراسلو "العربية" بأن نسبة المشاركة في الانتخابات العراقية تفاوتت، ففي حين تجاوزت نسبة 70% في العاصمة العراقية بغداد، وسجلت ارتفاعاً جاوز 50% في الأنبار، تراجعت في كربلاء إلى دون النصف.

وتشهد مدينة "الناصرية" بمحافظة ذي قار معركة انتخابية ساخنة، وهي رابع أكبر مدينة عراقية من حيث التعداد السكاني. وتدور منافسة انتخابية شرسة هناك بين عادل عبدالمهدي نائب الرئيس العراقي وبهاء الدين الأعرجي القيادي في التيار الصدري، وإياد جمال الدين رجل الدين المثير للجدل.

وإلى ذلك، قال نائب الرئيس العراقي طارق الهاشمي، إن التفجيرات التي حدثت، اليوم الاحد واستهدفت مناطق عديدة في البلاد تقف وراءها جهات وصفها بـ"المتنفذة"، وقال إنها تستهدف منع مكون معين من المشاركة في الانتخابات. ويذكر أن للرئيس العراقي عددا من النواب.


الرئيس طالباني يدلي بصوته

وأوضح الهاشمي القيادي في ائتلاف العراقية التي يرأسها رئيس الوزراء الأسبق إياد علاوي في تصريح صحافي أن التفجيرات التي حدثت اليوم (الاحد) واستهدفت مناطق عديدة في البلاد وراءها جهات متنفذة وتستهدف مكوناً معيناً لمنعهم من المشاركة في الانتخابات والابتعاد عن مراكز القرار في الحكومة والبرلمان القادمين.

وأضاف أنه قدّم ورقة تتضمن 13 اعتراضاً على الانتخابات الخاصة وانتخابات الخارج وأن عدم مشاركة المئات من عناصر الجيش والشرطة في الانتخابات الخاصة مقصودة من جهات متنفذة، معرباً عن قلقه من أن بعض مراكز مفوضية الانتخابات في سوريا قامت بتغيير بعض كوادرها.

من جانب آخر، أدلى الرئيس العراقي جلال طالباني بصوته اليوم في مركز الاقتراع الرئيسي بمحافظة السليمانية حيث محل إقامته، مؤكداً أهمية الانتخابات بوصفها اختباراً حقيقياً للديمقراطية في بلاده.

ومن شأن ظهور الرئيس العراقي بوصفه من أوائل الأشخاص الذين يدلون بأصواتهم ان يشكل حافزاً للعراقيين لأن يتوجهوا الى صناديق الاقتراع التي افتتحت في الساعة السابعة من صباح اليوم.

وفي بغداد كان النائب مثال الالوسي من اوائل الاشخاص الذين ادلوا بأصواتهم، مؤكداً ان هذه الانتخابات ستكون تاريخية والخطوة الاكثر مفصلية في العملية السياسية العراقية.

وأدلى زعيم المجلس الاسلامي الاعلى السيد عمار الحكيم بصوته اليوم في مركز الاقتراع الرئيس في العاصمة بغداد والخاص بكبار المسؤولين العراقيين وقادة الاحزاب.

وتوقع الحكيم ان تكون المشاركة في الانتخابات النيابية العراقية واسعة، داعياً المواطنين الى المشاركة الفاعلة واختيار أي شخص يرونه مناسباً.

وجدّد الحكيم مخاوفه من الخروقات والتزوير، داعياً المفوضية الى سماع الشكوى ومعالجتها بأسرع وقت، واصفاً يوم الانتخابات بيوم الملحمة والنخوة، وأعرب عن امله في ان يتحول هذا اليوم الى ثورة بنفسجية.

وقال "هذا يوم الملحمة الذي ينطلق فيه العراقيون للتعبير عن آرائهم ويستمع الآخرون الى الشعب العراقي وما يقوله، وهو يوم النخوة وفي هذا اليوم سنلبي نداء الوطن والمرجعية ونفي بالتزاماتنا".


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
انتخابات تاريخية فى العراق
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات بداية :: أخبار news-
انتقل الى: